تواصل معنا
المعارض والفعاليات

أنت الآن تراني – أنت الآن تراني

9 نوفمبر إلى 10 ديسمبر 2016

افتتاح المعرض

9 نوفمبر 2016، الساعة 6 مساءً

القيم الفني

هوليداي باورز

الفنانين

زينب سديرا

الموقع​

معرض الجامعة، جامعة فرجينيا كومنولث

شكر خاص ​

لمشاريع SAM الفنية، الخط الثالث، وكمال منور، باريس/لندن

زينب سديرا فنانة وسائط متعددة ولدت في باريس لأبوين جزائريين ومقيمة الآن في لندن. يتعامل عملها عن كثب مع مسائل التنقل والذاكرة. يتضمن هذا العرض الفردي للأعمال الحديثة تركيب لفيديو متعدد القنوات: ”Gardiennes d’images“ – حافظوا الصور 2010، مع التركيز على أرشيف المصور الجزائري محمد قواسي، بالإضافة إلى أعمال مختارة من سلسلة أعمالها الأخيرة على الطرق وأصول السكر.

وسيقام بعد افتتاح المعرض، محاضرة تلقيها الفنانة في قاعة الفعاليات في جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر يوم الخميس 10 نوفمبر الساعة 12:15 مساءً.

Zineb Sedira, 'Seafaring', 15 glass bottles with cane sugar on a wooden shelf: Antilles, Brazil (x2), Burkina Faso, Cuba, Guadeloupe (x2), Madagascar, Mauritus, Reunion, Swaziland (x2), Zambia, ©Zineb Sedira/ DACS, London, Courtesy of the artist and the Third Line, Dubai, Commissioned by Marseille Provence 2013, European Capital of Culture and the Port of Marseille

أنت الآن تراني – أنت الآن تراني

بقلم هوليداي باورز، أستاذ مساعد في تاريخ الفن - جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر

استمد هذا المعرض عنوانه من وصف جلال توفيق للأفلام السينمائية.

في مقاله ”أفلام الشرق الأوسط قبل عودة نظرك إليك – في أقل من 1/24 من الثانية“، يجمع جلال توفيق بين اللاهوت الإسلامي والذرية الزمنية للسينما. وهو ينظر إلى لاهوت الأشعري و صوفية ابن العربي. ويقول: بالنسبة لابن العربي، أشياء الدنيا على عكس الله ليس لها ضرورة من الوجود، لذلك عندما يمنح الله الوجود الفعلي لأي شيء، فإنه يعود على الفور إليه. يختفي عدم الوجود. ”إذن“ الله يعطي الوجود لشيء مشابه في اللحظة التالية.

تستمر هذه العملية إلى أجل غير مسمى، مما يجعل العالم إبداعًا متجددًا دائمًا وباستمرار. ”من خلال الجمع بين اللاهوت والسينما معًا، يقترح جلال توفيق أن فكرة الخلق والتجديد هي طريقة لاعتبار العالم خاضعًا لعمليات مشابهة لتلك الخاصة بالسينما. 1 في الأفلام، يحل إطار واحد محل الإطار السابق، ولكن يتم تجميع الإطارين معًا من العدم بينهما. ومن خلال قربهم، وكمشاهدين، نرسم الصلة. لكن في الوسط نفسه، لا يوجد سوى مساحة فارغة بين الإطارات الفردية. وهو بذلك يتصور تعاقب الإطارات الفردية للأفلام على أنها دائمة الظهور والاختفاء والظهور. على عكس الخدع السحرية (أنت الآن تراني، أنت الآن لا تراني) فهنا بالعكس من ذلك يظهر العالم كإبداع متجدد باستمرار.

يتضمن المعرض ثلاثة أعمال حديثة لفنانة الوسائط المتعددة زينب سديرا التي ولدت في باريس لأبوين جزائريين ومقيمة الآن في لندن. يركز تركيب الفيديو ثلاثي القنوات ”Gardiennes d’images“ – حافظوا الصور 2010 على أرشيف المصور الجزائري محمد قواسي والذي تحتفظ به زوجته صفية. مع إيلاء اهتمام وثيق لدور المصور في الحرب الجزائرية من أجل الاستقلال، فإن التثبيت هو في الوقت نفسه تاريخ شخصي وثيق لهذين الزوجين والتأمل في تحديات الأرشفة وعدم اكتمال الذاكرة. الماضي هنا ليس مستمرًا ولكنه موجود حاليًا، حيث يتم إعادة تنشيط مجموعة الصور الضخمة وغير المنظمة في الوقت الحاضر. ومع ذلك، فإن هذا التاريخ ليس متاحًا بالكامل للعثور عليه، مما يجعله حاضرًا وماضيًا في نفس الوقت.

تركز الأعمال الأخرى في هذا المعرض على تاريخ السكر وطرق إنتاجه. يُظهر صومعة السكر (2013)، الذي تم التقاطه في ميناء مرسيليا الفرنسي، هرمًا ضخمًا من السكر، بالإضافة إلى المساحة الفارغة للصومعة، حيث السكر في رحلته المستمرة إلى المستهلك. في هذه القطعة تُفقد الحبوب الفردية من السكر ، ناهيك عن نقاط انطلاقها الفردية، حيث تم خلطها معًا في وحدة شخصية متجانسة. من ناحية أخرى، يضع الإبحار -2013، أمام أعيننا حاويات من السكر تم استبعادها من أماكن محددة: جزر الأنتيل، البرازيل، بوركينا فاسو، كوبا، جوادلوب، غيانا، مدغشقر، موريشيوس، ريونيون، سوازيلاند وزامبيا. وبصرف النظر عن جبل السكر، فإن الحبوب المختلفة تؤكد على فردية أصولها. هذا التاريخ المحلي للغاية موجود حتى في اتساع الهجين – تاريخ السكريات المنفصلة
– ولكن لا يمكن التنقيب عنها، طالما أن هذه السكريات، وبمجرد خلطها معًا، لا يمكن فصلها إلى ما كانت عليه في السابق. مرة أخرى، هذا هو التاريخ المفقود، الماضي، ولكنه موجود ، ويمكن العثور عليه أيضًا.

______

1 جلال توفيق، أفلام الشرق الأوسط قبل عودة نظرك إليك – في أقل من 1/24 من الثانية في الإصدار القادم (الطبعة الثانية، برلين: مطبعة ستيرنبرغ، 2014)، 118. تختلف الصيغة المحددة المستخدمة في عنوان هذا المعرض عما هو مطبوع، ويأتي من تقديم نفس الاسم في مؤتمر التجريد غير المؤطر، جامعة نيويورك أبوظبي، أبوظبي، مايو 2016.

Installation View, 'Zineb Sedira: Now You See Me - Now You See Me', ©Raviv Cohen, VCUarts Qatar

"يتضمن المعرض ثلاثة أعمال حديثة لفنانة الوسائط المتعددة زينب سديرا التي ولدت في باريس لأبوين جزائريين ومقيمة الآن في لندن ."

- هوليداي باورز، القيم على المعرض
Zineb Sedira, 'Sugar Silo I', 2013, Digital C-type, ©Zineb Sedira / DACS, London, Courtesy of the artist and the Third Line, Dubai
Zineb Sedira, 'Sugar Silo II', 2013, Digital C-type, ©Zineb Sedira / DACS, London, Courtesy of the artist and the Third Line, Dubai

السير الذاتية

zinebsedira.com

زينب سديرا فنان وسائط متعددة تشتهر بالتصوير الفوتوغرافي وتركيبات الفيديو. يثير عملها القاطع التفاعل المعقد بين الإرسال والذاكرة والتنقل. كانت أعمالها محور العديد من المعارض الفردية في المؤسسات المختلفة ومنها : متحف بلافر للفنون في هيوستن وجاليري تشارلز سكوت في فانكوفر.

كما تم تضمين أعمالها أيضًا في العديد من المعارض الجماعية واسعة النطاق، مثل: “العاصفة تهب من الجنة” – مؤسسة سولومون ر.غوغنهايم، في نيويورك عام 2016؛ بريكس مارسيل دوشامب، فياك، باريس 2015؛ صوت المترجم، ماركو – متحف الفن المعاصر فيغو 2015؛ حوارات غير مكتملة – مركز بيروت للفنون، بيروت 2015؛ أفريقيا الجديدة – لا فيلا، الدار البيضاء 2014؛ أغاني الضياع وأغاني الحب: لي نان يونغ وأم كلثوم، متحف جوانجو للفنون؛ الكوميديا الإلهية: الجنة، الجحيم، أعيد النظر فيه من قبل الفنانين الأفارقة المعاصرين، متحف إم إم كيه فور كونست الحديثة، فرانكفورت، متحف سميثسونيان الوطني للفن الأفريقي – واشنطن العاصمة 2014-2015.

فازت بالعديد من الجوائز بما في ذلك جائزة Dazibao عام 2011 وجائزة Prix SAM pour l’art contemporain عام 2010. تعرض أعمالها في العديد من المجموعات العامة بما في ذلك مركز بومبيدو، Musee والمتحف الوطني للفنون الحديثة في باريس؛ و FRAC بروفانس ألب كوت دازور في مرسيليا؛ معرض الفن الحديث، متاحف غلاسكو، “متحف – المتحف العربي للفن الحديث” في الدوحة؛ متحف الفن الحديث في باريس؛ متحف الشارقة للفنون، تيت في لندن؛ متحف فيكتوريا وألبرت، مجموعات ورق الحائط المعاصرة، لندن.

1080x1080px-100

qatar.vcu.edu/people/holiday-powers

هوليداي باورز أستاذ مساعد في الفن الحديث والمعاصر في جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر. حصلت على درجة الدكتوراه من جامعة كورنيل، حيث ركزت في أبحاث الدكتوراه على الحداثة في المغرب. ساهمت في العديد من المنشورات بما في ذلك: Nka – مجلة الفن الأفريقي المعاصر، مجلة دراسات شمال أفريقيا، وتحت الجلد: الفن النسوي من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا اليوم. كانت منسقة البرنامج الفني ومسؤول المشاريع الموازية للدورة الخامسة لبينالي مراكش.

ورش عمل

09 نوفمبر 2016 ― 6 إلى 8 مساءً

حفل الافتتاح مع الفنانة زينب سديرة

مغلق

09 نوفمبر 2016 ― 12:15 إلى 1:15 ظهرً

محادثة مع الفنان زينب سديرة، تديره هوليداي باورز

مغلق

الفيديو​

زينب سديرة: مقابلة (الجزء الأول)

زينب سديرة: مقابلة (الجزء الأول)

السلاسل الموازية

error: Content is protected !!

Explore new perspectives on art and design from
our community and our international contributors

تعرف على معارضنا وفعالياتنا الحالية والسابقة